مكافحة الابراص 

مكافحة الابراص عامل من اهم العوامل اللازمة للوقاية من الامراض التي تسببها الابراص , حيث تعتبر من فصيلة السحالى التى تنتشر فى مناطق كبيرة من العالم وهناك انواع عديدة للابراص يزيد عددها عن سبعمائة نوع مختلف , اى انها عائلة متنوعة جدا. تسكن الابراص فى ظروف بيئيه مختلفه فمنها من يعيش فى الصحارى الرملية الحاره والجافه , ويوجد نوع من الابراص يسكن السهول الجافة العشبية وبعض الابراص يقيم فى اعالى الجبال , وابراص تعيش في غابات المطر الاستوائية .

وللابراص احجام مختلفة وكبيرة ، يمكن لبعضها ألا يتخطى طوله اكثر من سنتيمتر ونصف، وهى بالغة النضوج ، بينما يصل طول بعضها الاخر الى اربعه عشر سنتيمتر ونصف . اى ان احجامها متنوعه جدا. جفون الابراص تنقسم الى مجموعتين الاولى تحيط بعيون منها اجفان والاخرى بدون اجفان حيث ان لدى الابراص التى ليس لها اجفان فلها حراشيف تغطى حدقه العين وهى تحميها من المطر والغبار والحشرات الصغيرة التى تدخل فى عيناها لتبقيها بأمان دائم ويحافظ على نظافتها بان يخرج لسانه من فمه ويلحس به عيناه اى انه يستعمل لسانه ليحافظ على نظافه عيناه .

اما المجموعه الاخرى من الابراص فيمكنها الرؤيه فى النهار فلها اجفان تتولى حمايه عيونها وتحافظ على نظافتها باستمرار اى ان هناك تنوع فى الاجفان وهذا ينطبق على العيون ذاتها فللبعض عيون يمكنها الرؤيه فى الليل وفى هذه الحاله عادة ما تكون شبيهة بعيون القطط واحيانا ما تعتمد رؤيتها على الابيض والاسود فقط.

اما المجموعة الاخرى من الابراص فيمكنها الرؤية فى النهار هذا النوع يتمتع بحدقات مستديرة ويمكنة الرؤية بالالوان والرؤية الملونة فى وضح النهار تساعد على الرؤية جدا لانها تمكن من العثور على الطعام والهرب من الاعداء كما والعثور على اماكن تلجا اليها كى تختبئ وما شابه ذلك اى ان الرؤية الملونة تساعد كثيرا اذا كان هناك ما يكفى من الضوء لاستخدامها اى ان هناك فوارق كبيرة فى العيون هناك مزايا اخرى بين مجموعات الابراص هو السمع الى جانب ذلك يتمتع عدد من هذه الزواحف بالقدرة على اصدار اصوات بالفم والحنجرة وهو مجرد تنفس بصوت مرتفع وسريع.

اما بالنسبه للسان الابراص فانه كما ذكرنا ان بعضها يستخدم ىاللسان لمسح كرة العين ويمكن ايضا للتذوق وايضا استخدامه كوسيله تعزز حاسه الشم لديهم وذلك باخراجه من الفم والتقاط بعض جزيئات الهواء واعادته الى الفم للتحليل ومعرفه ما يشمونه اى ان لسان الابراص يقوم باعمال متعددة وهناك عضو متنوع لدى الابراص وهو الذيل حيث انها تحرك ذيلها بسرعة كبيرة عندما تقطعة ما يجعل العدو يطارد ذيلها الصغير ويترك السحليه او( الابراص ) لكى تنجو بنفسها انها طريقه فى الهرب من العدو والذيل ينمو مرة اخرى كلما انقطع وهناك استخدامات اخرى للذيل فى بعض انواع الزواحف والابراص كاستخدامه فى تخزين الطعام والشراب وفى التسلق على الجدران او الالتصاق حيث انها تستطيع المشى على سقف البيت اوزجاج النوافذ او المرايا وغيرها

هناك المجموعه الاخرى من الابراص فيمكنها الرؤيه فى النهار فلها اجفان تتولى حمايه عيونها وتحافظ على نظافتها باستمرار اى ان هناك تنوع فى الاجفان وهذا ينطبق على العيون ذاتها فللبعض عيون يمكنها الرؤيه فى الليل وفى هذه الحاله عادة ما تكون شبيهة بعيون القطط واحيانا ما تعتمد رؤيتها على الابيض والاسود فقط اما المجموعة الاخرى من الابراص فيمكنها الرؤية فى النهار هذا النوع يتمتع بحدقات مستديرة ويمكنة الرؤية بالالوان والرؤية الملونة فى وضح النهار تساعد على الرؤية جدا لانها تمكن من العثور على الطعام والهرب من الاعداء كما والعثور على اماكن تلجا اليها كى تختبئ وما شابه ذلك اى ان الرؤية الملونة تساعد كثيرا اذا كان هناك ما يكفى من الضوء لاستخدامها اى ان هناك فوارق كبيرة فى العيون هناك مزايا اخرى بين مجموعات الابراص هو السمع الى جانب ذلك يتمتع عدد من هذه الزواحف بالقدرة على اصدار اصوات بالفم والحنجرة وهو مجرد تنفس بصوت مرتفع وسريع

اما بالنسبه للسان الابراص فانه كما ذكرنا ان بعضها يستخدم ىاللسان لمسح كرة العين ويمكن ايضا للتذوق وايضا استخدامه كوسيله تعزز حاسه الشم لديهم وذلك باخراجه من الفم والتقاط بعض جزيئات الهواء واعادته الى الفم للتحليل ومعرفه ما يشمونه اى ان لسان الابراص يقوم باعمال متعددة وهناك عضو متنوع لدى الابراص وهو الذيل حيث انها تحرك ذيلها بسرعة كبيرة عندما تقطعة ما يجعل العدو يطارد ذيلها الصغير ويترك السحليه او( الابراص ) لكى تنجو بنفسها انها طريقه فى الهرب من العدو  والذيل ينمو مرة اخرى كلما انقطع وهناك استخدامات اخرى للذيل فى بعض انواع الزواحف والابراص كاستخدامه فى تخزين الطعام والشراب وفى التسلق على الجدران او الالتصاق حيث انها تستطيع المشى على سقف البيت اوزجاج النوافذ او المرايا وغيرها